قوة الاستحقاق مفتاحك لتحقيق النجاح


قوة الاستحقاق مفتاحك لتحقيق النجاح
قوة الاستحقاق مفتاحك لتحقيق النجاح

توجد أشياء تعيقنا عن الوصول إلى ما نطمح، وأهم أسباب ذلك عدم الشعور الداخلي، بأننا نستحق ما نريد الوصول إليه، فنبرمج عقلنا اللاواعي بأننا لا نستحق أن نحصل أو نصل إلى هذا الشيء، و”هنا تكمن المعضلة”.

إذا مالحل ؟ كيف أتوافق مع قانون الاستحقاق لأحصل على أي شيء أريده بشكل سهل وسريع وسلس، ذلك يحصل عندما تعزز قيمتك أمام نفسك وتعزز قدراتك وتمدح ذاتك، وتقول “أنا أستحق أن أحصل على هذا المبلغ من المال، أنا أستحق أن أرتبط بهذا الشخص، أنا أستحق أن أحصل على وظيفة رائعه…” دائما كررها.

Related image
قوة الاستحقاق مفتاحك لتحقيق النجاح

البعض يقع في خطأ جسيم عندما يقللون من أهمية تكرار هذه العبارات “التعزيزية” ولا يدركون أنها فعلا ستغير حياتهم وترفع من فرص نجاحهم في الوصول إلى مايريدون، لافتة إلى أنه ضروري أن تبحث داخل نفسك عن الجواب للسؤال المهم: هل أنا فعلا مقتنع بأني أرغب بالحصول على ماأريد وأنه من حقي فعلا ؟.

ما هو قانون الاستحقاق؟

Related image
قوة الاستحقاق مفتاحك لتحقيق النجاح

هو أنك تحصل على ماتستحق فإذا أردت أن تحصل على السعادة، الراحة، الغنى، الوفرة، يجب أن تكون متوافق مع ذلك الشيء وفي نفس “المجال الطاقي” والمسار فلا تتحدث عن الفقر دائما وتريد أن تصبح غنيا، فهنا أنت لا تستحق أن تكون غنيا.

تمرين لزيادة قوة الاستحقاق:
اكتب لماذا تستحق تحقيق أهدافك مثلا انا استحق تحقيق امنياتي لاني ..
ـ احسنت الظن بالله وتوكلت عليه ورأيت نتائج ذلك
ـ حققت الهدف …. اكتب أهداف تم تحقيقها
ـ أنجزت … كذلك اكتبي
ـ أمارس التأمل يوميا
ـ أرافق أشخاص إيجابيين

هناك سؤالين اذا تم الاجابة عليهما بــــ (نعم) تكون قد بنيت استحقاق لماتريد بعمق وفي نفس الوقت ألغيت احتمال التدمير الذاتي من المعادلة هذا على الأغلب.

Related image
قوة الاستحقاق مفتاحك لتحقيق النجاح

1. هل أنت قادر على فعلها ؟؟ 2. هل ترغب في دفع ثمن الحصول على ماتريد ؟؟ الجواب بـــــ (لا) على أحد السؤالين يعني أنك باختصار لاتستحق ولن تحقق ماتريد وستدمر نفسك ذاتيا أما لو جاوبت بــــ (نعم) على السؤالين فأنت تستحق وكل ماعليك هو أن تنوي يحق وتعملي واترك التفاصيل وهنا نقصد بالعمل , هو العمل الداخلي (تضبيط الداخل) بكلمات أخرى ضبط داخلك وانتظر الاحداث مع تسليم التفاصيل لله

تذكر كلما ارتفع استحقاقك كلما قل التدمير الذاتي


اكتب تعليقك من الفيسبوك مباشرة

قوة الاستحقاق مفتاحك لتحقيق النجاح