سيطر على عقلك بمساعدة تمارين التخيل والتركيز


سيطر على عقلك بمساعدة تمارين التخيل والتركيز
سيطر على عقلك بمساعدة تمارين التخيل والتركيز

إن استخدام التخيل لعلاج مشكلة معينة، يقتضي الاهتمام بالمسألة المطروحة والتركيز عليها، وعدم السماح أن يتسلل إلى الفكر غيرها، والتركيز يتم كتركيز الضوء تماماً، كما تفعل العدسة في حالة تجميع الأشعة، ومما يساعد على دفع التركيز ودعمه، اهتمام الشخص ودوافعه بتلك المشكلة، بمعنى: أن يكون التركيز برغبة وبغرض معين، لا مجرد التركيز فقط، بل يكون هناك هدف واضح.

اليك بعض تمارين التخيل والتركيز:

1.تصور سحابة :

تخيل

وهي حولك، تلتقط منك الأفكار السيئة، وتجذبها وتخرجها منك، من خلال مسام جسمك، وأنك قد تحررت منها تماماً، سواء كانت تلك الأفكار: غضب أو حقد، أو أي صورة سيئة، تريد إخراجها من جسمك، وكرر لنفسك: أن صورة الغضب هذه مثلاً قد تحررت منها، أو من الشك والريبة، وبذلك تتيح للنفس رقم (2) (اللاواعية) أن تعبر عن نفسها وتتصل بك.

 

2.تصور الهواء:

تخيل

الهواء يدخل في رئتك عند التنفس، تصور الأوكسجين مصدر الحياة، ينتقل من رئتيك إلى دمك، وثاني أوكسيد الكربون يتجمع من جسمك إلى رئتيك، ثم عند الزفير تصوره يخرج من جسمك.. والآن: تستطيع أن ترى أفكارك السلبية قد ألحقت، وربطت بذرات ثاني أوكسيد الكربون الذي جذبها كالمغناطيس، وتستطيع أن تراها بوضوح، وهي تخرج بلا رجعة.. وتستطيع أن ترى الأفكار الإيجابية، تنجذب إلى ذرات الأوكسجين، أثناء الشهيق وتنتقل من رئتيك إلى داخل جسمك، وتتسرب إلى كل جزء من عقلك وجسمك .. وتخيل وأنت تفعل ذلك: أن جسمك شفاف، وكأن الأفكار الإيجابية عبارة عن حبيبات حمراء صغيرة، وأن الأفكار السلبية سوداء وتخرج منك.

3.استخدم ملابسك في التخيل:

استخدم ملابسك في التخيل

وتمطرها بالثقة وهي أمامك وتقول: إنك عند لبسها ستكون مؤثراً.. أو تستخدم منديل، أو عصا، أو خاتم واشحنه بالأفكار الإيجابية، وبما تريد منك، فيكون لك ما تريد كالسحر.

4.تخيل أنك خارج من منجم فحم

تخيل

وان كل جسمك عليه أشياء سوداء، وأنك تنقل إلى مستشفى، ويركبون لك أنابيب تمتص كل هذا السواد وهو الأفكار السلبية، ثم يركبون أنابيب أخرى تملأك بدلاً من السواد، سائل فاتح جميل، وهو الأفكار الإيجابية.

وهكذا يمكنك التخيل في كل ما يعترضك من مشكلات، أو تريد تحقيقه من أهداف، والمهم هو التركيز الذي تدفعه الرغبة في تحقيق النجاح، والإرادة في تحدي الصعاب .. فنحن جميعاً نمتلك قدراً كبيراً من الطاقة الكامنة التي لا نستخدمها، وتشكل قوة الذاكرة واحدة منها، والتخيل يساعد هذه القوة أن تبرز إلى الوجود، وتمارس دورها اللائق بها، مما يعطي الانسان قوة دفع كبيرة، في خوض مجالات الحياة بكفاءة وفاعلية.

 

د. حسن عباس زكي


اكتب تعليقك من الفيسبوك مباشرة

سيطر على عقلك بمساعدة تمارين التخيل والتركيز